موقع ومنتدبات ابو ريوف
عزيزي هنا مملكة أبو ريوف للابداع

يجب عليك التسجيل لتتمكن من المشاركه والمشاهده لاقسام الموقع والبث المباشر المدير العام أبو ريوف

المشرفون : محمد منسي - ملكة الحب
لكم منا أجمل تحيه


M E T O

موقع ومنتدبات ابو ريوف

كل مساهمه في هذا المنتدى بشكل أو بآخر هي تعبر في الواقع عن رأي صاحبها
 
الرئيسيةبوابة METOاليوميةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول
اهلا باصدقاء أبو ريوف بعد غياب اربع سنين اعود لمنتداكم الجميل لطالما علمت بأني هنا معكم استنشق عطراً يفوح من اقلامكم لكم مني كل الحب والتقدير أخوكم الصغير أبو ريوف

توقيت الرياض
المواضيع الأخيرة
» اللغة العربية انهيار ثقافى وجريمة سياسية يكتبها فاروق جويدة
الجمعة 23 فبراير 2018 - 20:28 من طرف محمد منسى

» الحب المكسور!
الجمعة 23 فبراير 2018 - 20:19 من طرف محمد منسى

» اللي جرى لجميلة..ماينسكت عليه
الجمعة 23 فبراير 2018 - 0:37 من طرف محمد منسى

» من أوراقي القديمة : (( (( مرثية : عمرو منسي )) ))
الأربعاء 21 فبراير 2018 - 22:36 من طرف محمد منسى

» من أوراقي القديمة : (( (( مرثية : عمرو منسي )) ))
الأربعاء 21 فبراير 2018 - 22:35 من طرف محمد منسى

» إنيس حبيبة روحي..
الإثنين 19 فبراير 2018 - 13:41 من طرف محمد منسى

» دقة قلب..
الإثنين 19 فبراير 2018 - 13:33 من طرف محمد منسى

» دقة قلب..
الإثنين 19 فبراير 2018 - 13:33 من طرف محمد منسى

» المؤمن الحقيقي..
الإثنين 19 فبراير 2018 - 13:30 من طرف محمد منسى

» حديــــــث
السبت 17 فبراير 2018 - 23:27 من طرف محمد منسى

» حديــــــث
السبت 17 فبراير 2018 - 23:27 من طرف محمد منسى

» حديــــــث
السبت 17 فبراير 2018 - 23:27 من طرف محمد منسى

» حديــــــث
السبت 17 فبراير 2018 - 23:26 من طرف محمد منسى

» استلهام السيرة
السبت 17 فبراير 2018 - 23:21 من طرف محمد منسى

» أمريكا... وتركيا.. والدواعش
السبت 17 فبراير 2018 - 23:15 من طرف محمد منسى

» أمريكا... وتركيا.. والدواعش
السبت 17 فبراير 2018 - 23:15 من طرف محمد منسى

» السيسى وسلمان يبحثان مواجهة التهديدات الأمنية بالمنطقة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 23:09 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:02 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:02 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:01 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:00 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:00 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:00 من طرف محمد منسى

» "الشواهق المائية" معجزة البحر التي تمطر سمكا بالسعودية
الجمعة 16 فبراير 2018 - 20:57 من طرف محمد منسى

» "الشواهق المائية" معجزة البحر التي تمطر سمكا بالسعودية
الجمعة 16 فبراير 2018 - 20:56 من طرف محمد منسى

» "الشواهق المائية" معجزة البحر التي تمطر سمكا بالسعودية
الجمعة 16 فبراير 2018 - 20:55 من طرف محمد منسى

» ذاكرة الإنسان.. إعجاز وبيان
الجمعة 16 فبراير 2018 - 20:49 من طرف محمد منسى

» شاطىء لاأملكه
الخميس 15 فبراير 2018 - 23:31 من طرف محمد منسى

» عوامض يصعب فهما
الخميس 15 فبراير 2018 - 23:24 من طرف محمد منسى

» ألعاز صعبة مع حلولها,
الخميس 15 فبراير 2018 - 12:55 من طرف محمد منسى

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
محمد منسى - 18286
 
ملكة الحب - 1135
 
ابو ريوف METO - 324
 
جلالة الملكه - 180
 
باكى - 67
 
الحربي - 36
 
صلاح اليب2 - 35
 
زهرالورد - 30
 
اكينو ملوال - 29
 
رشيد سويدة - 29
 

شاطر | 
 

 مئوية مذهل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد منسى
المشرف العام
المشرف العام
avatar

عدد الرسائل : 18286
العمر : 39
الموقع : منتديات ابو ريوف
تاريخ التسجيل : 26/03/2008

مُساهمةموضوع: مئوية مذهل   الأحد 21 يناير 2018 - 23:59

مئوية مذهل





ازدحم ضريح الزعيم الراحل جمال عبد الناصر فى الذكرى المائة لمولده ازدحاما يكاد من يراه يتصور أن هذه الجماهير الحاشدة تنتظر بثقة وشغف إطلالته المحببة عليهم!. وقد تابعت وسائل الإعلام العالمية الحدث وكأن «لغز» عبد الناصر يصيبها مجددا، بحيرة تزداد عمقا وغموضا، فجمال عبد الناصر ليس رجلا عاديا، بل هو بإجماع الآراء من يحبه أو ومن يكرهه، أثر تأثيرا عميقا فى حياة المصريين والعرب بل والعالم الثالث وكذلك على المستوى الدولي. كما أكدت كلمات القيادات الشعبية المصرية والعربية وكذلك عدد من سفراء العالم فى احتفالية دار الأوبرا المصرية، وهو ما يؤكد أنه حقا ظاهرة، تجبر على التوقف والتأمل..ابن بنى مر بمحافظة أسيوط جاء إلى عالمنا منذ مائة عام، ولكنه غادر مبكرا نسبيا، حيث رحل فى الثانية والخمسين من العمر. عمر اتسم بمعارك شرسة خاضها دفاعا عن الحق بجسارة نادرة فالتف حوله ملايين المصريين والعرب ومن شعوب العالم الثالث.

أصبح جمال عبد الناصر رمزا لتحدى جميع المعوقات ومجابهة أعداء الخارج والداخل معا، انطلاقا من إيمانه الراسخ بحق الوطن والمواطنين فى العيش بحرية وكرامة ومساواة .. ظل يشعر بالمواطن، أحلامه وآماله، ومن هنا كان جزءا من الجسد المصرى وليس من سكان البرج العاجي..آمن بالشعب فبادله الشعب الإيمان به وكأن تمازجا تم بين الشعب والقائد ،استعصى فهمه على الخصوم والأعداء..فهو ابدا لم يتوان عن رفع الظلم عن العامل والفلاح، وأكد أن من لا يملك قوت يومه لا يملك حرية قراره كما أنه آمن بمكانة مصر الحقيقية وقدرها بأن تكون هى القيادة لأمتها العربية، وهذا تحديدا ما أطار النوم من عيون القوى الاستعمارية وربيبتهم إسرائيل، لا سيما التلاحم بين عبد الناصر وبين الجماهير وحماستها لتأييد قراراته الصعبة وتحمل كل التضحيات التى تترتب على استرجاع الحقوق وإرساء العدالة الاجتماعية، خاصة إنقاذ الفلاحين من ويلات سيطرة الإقطاع.. وقد كانت معركة تأميم قناة السويس وبناء السد العالى من العلامات الفارقة، وكيف لا وقد شنت امبراطوريتان مع تابعتهما اسرائيل، عدوانا ثلاثيا جوبه بمقاومة شعبية أسطورية أذهلت أطراف العدوان الغادر..ومن اهم فصول المقاومة آنذاك واقعة تفجير الجماهير العربية جميع أنابيب النفط من المحيط الى الخليج، بعد خطاب عبد الناصر فى الأزهر الشريف، الذى أكد فيه أننا سنقاتل ولن نستسلم.. تحرك الجماهير العربية هذا أثار قلقا رهيبا ،لدى القوى الاستعمارية وأيضا لدى الرجعية العربية واتفقت كلها على التعجيل بإزاحة الرجل، فكان عدوان 1967، واستعدت واشنطن وتل ابيب لرفع كؤوس الخمر ابتهاجا برحيل عبد الناصر واستسلام المصريين لهزيمة عسكرية ساحقة شاركت فيها كل القوى التى تخشى مصر القوية.. لكن الشعب المصرى نزل الى الشوارع بالملايين وهزم الهزيمة بسلاح الإرادة، الذى منعهم من ابتلاع الرشفة الأولى من كؤوسهم التى أعدوها بثقة، والأكيد أن مساء التاسع من يونيو كان أول خطوة فى حرب الاستنزاف المجيدة والتى تُوجت بالعبور العظيم..

المزعج حقا أن نجد من يحمل عبد الناصر مسئولية حرب يونيو وكأن مصر هى التى شنت الحرب وبدأتها بقصف اسرائيل..وكأنه ليس من حق مصر أن تحدد الدول التى تجتاز مياهها الإقليمية، لاسيما إذا ما كانت دولة بمثل عدوانية إسرائيل ومخططها التوسعي، وقد أكدت أكثر من دراسة أن موقف الشعب المصرى مساء التاسع من يونيو قد غير الإستراتيجية العسكرية العالمية، حيث كان من المسلمات ان هزيمة عسكرية ساحقة تعنى بالضرورة أن يغادر القائد موقعه، لكن الشعب أفسد المخطط وأصاب العدو بالدوار بحيث زلزل قناعاته الراسخة عندما هرع بملايينه ليهزم الهزيمة بسلاح غير مرئي، سره كامن فى أعماق الوجدان المصرى حصريا.. وستظل علاقة المصريين بعبد الناصر محل دراسة تحير الغرباء، مئوية بعد أخري، مثلما بقى ومازال سر بناء الاهرام على مدى آلاف السنين، لغزا عجزت عن حله أكثر التكنولوجيا تقدما وحداثة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mohammed.mansy@yahoo.com
 
مئوية مذهل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع ومنتدبات ابو ريوف  :: المنــتديــات العامه :: منتدى همسات وخواطر-
انتقل الى: