موقع ومنتدبات ابو ريوف
عزيزي هنا مملكة أبو ريوف للابداع

يجب عليك التسجيل لتتمكن من المشاركه والمشاهده لاقسام الموقع والبث المباشر المدير العام أبو ريوف

المشرفون : محمد منسي - ملكة الحب
لكم منا أجمل تحيه


M E T O

موقع ومنتدبات ابو ريوف

كل مساهمه في هذا المنتدى بشكل أو بآخر هي تعبر في الواقع عن رأي صاحبها
 
الرئيسيةبوابة METOاليوميةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول
اهلا باصدقاء أبو ريوف بعد غياب اربع سنين اعود لمنتداكم الجميل لطالما علمت بأني هنا معكم استنشق عطراً يفوح من اقلامكم لكم مني كل الحب والتقدير أخوكم الصغير أبو ريوف

توقيت الرياض
المواضيع الأخيرة
» اللغة العربية انهيار ثقافى وجريمة سياسية يكتبها فاروق جويدة
الجمعة 23 فبراير 2018 - 20:28 من طرف محمد منسى

» الحب المكسور!
الجمعة 23 فبراير 2018 - 20:19 من طرف محمد منسى

» اللي جرى لجميلة..ماينسكت عليه
الجمعة 23 فبراير 2018 - 0:37 من طرف محمد منسى

» من أوراقي القديمة : (( (( مرثية : عمرو منسي )) ))
الأربعاء 21 فبراير 2018 - 22:36 من طرف محمد منسى

» من أوراقي القديمة : (( (( مرثية : عمرو منسي )) ))
الأربعاء 21 فبراير 2018 - 22:35 من طرف محمد منسى

» إنيس حبيبة روحي..
الإثنين 19 فبراير 2018 - 13:41 من طرف محمد منسى

» دقة قلب..
الإثنين 19 فبراير 2018 - 13:33 من طرف محمد منسى

» دقة قلب..
الإثنين 19 فبراير 2018 - 13:33 من طرف محمد منسى

» المؤمن الحقيقي..
الإثنين 19 فبراير 2018 - 13:30 من طرف محمد منسى

» حديــــــث
السبت 17 فبراير 2018 - 23:27 من طرف محمد منسى

» حديــــــث
السبت 17 فبراير 2018 - 23:27 من طرف محمد منسى

» حديــــــث
السبت 17 فبراير 2018 - 23:27 من طرف محمد منسى

» حديــــــث
السبت 17 فبراير 2018 - 23:26 من طرف محمد منسى

» استلهام السيرة
السبت 17 فبراير 2018 - 23:21 من طرف محمد منسى

» أمريكا... وتركيا.. والدواعش
السبت 17 فبراير 2018 - 23:15 من طرف محمد منسى

» أمريكا... وتركيا.. والدواعش
السبت 17 فبراير 2018 - 23:15 من طرف محمد منسى

» السيسى وسلمان يبحثان مواجهة التهديدات الأمنية بالمنطقة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 23:09 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:02 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:02 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:01 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:00 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:00 من طرف محمد منسى

» مالك بن فهم .. أسطــــورة منسيـــة
الجمعة 16 فبراير 2018 - 22:00 من طرف محمد منسى

» "الشواهق المائية" معجزة البحر التي تمطر سمكا بالسعودية
الجمعة 16 فبراير 2018 - 20:57 من طرف محمد منسى

» "الشواهق المائية" معجزة البحر التي تمطر سمكا بالسعودية
الجمعة 16 فبراير 2018 - 20:56 من طرف محمد منسى

» "الشواهق المائية" معجزة البحر التي تمطر سمكا بالسعودية
الجمعة 16 فبراير 2018 - 20:55 من طرف محمد منسى

» ذاكرة الإنسان.. إعجاز وبيان
الجمعة 16 فبراير 2018 - 20:49 من طرف محمد منسى

» شاطىء لاأملكه
الخميس 15 فبراير 2018 - 23:31 من طرف محمد منسى

» عوامض يصعب فهما
الخميس 15 فبراير 2018 - 23:24 من طرف محمد منسى

» ألعاز صعبة مع حلولها,
الخميس 15 فبراير 2018 - 12:55 من طرف محمد منسى

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
محمد منسى - 18286
 
ملكة الحب - 1135
 
ابو ريوف METO - 324
 
جلالة الملكه - 180
 
باكى - 67
 
الحربي - 36
 
صلاح اليب2 - 35
 
زهرالورد - 30
 
اكينو ملوال - 29
 
رشيد سويدة - 29
 

شاطر | 
 

 أين ذهب أرشيف عبد الناصر السورى؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد منسى
المشرف العام
المشرف العام
avatar

عدد الرسائل : 18286
العمر : 39
الموقع : منتديات ابو ريوف
تاريخ التسجيل : 26/03/2008

مُساهمةموضوع: أين ذهب أرشيف عبد الناصر السورى؟   السبت 27 يناير 2018 - 18:16


أين ذهب أرشيف عبد الناصر السورى؟


لم يكن المشير عبد الحكيم عامر يُدرك أن 28 أيلول 1961 سيكون آخر يوم له فى سوريا، وأن انقلاباً عسكرياً سيطيح به وبجمهورية الوحدة التى شارك بصنعها وبحكمها مع صديقه الرئيس جمال عبد الناصر، وتحمل الجزء الأكبر من أوزار فشلها. غادر دمشق فى الساعة الخامسة والنصف من ذلك المساء، ولم يأخذ معه إلا ممتلكاته الشخصية، تاركاً الكثير من الأوراق والمراسلات والمستندات الرسمية، والتى عثر لاحقاً على القليل المبعثر منها فى منزله بحى المالكى وفى مكتبه فى الأركان العامة بساحة الأمويين، وفى القصر الجمهورى فى شارع أبو رمانة، المعروف بقصر الضيافة، والذى كان الرئيس عبد الناصر يقيم به عند زيارته سوريا، والذى أعلن من شرفته عن تأسيس الوحدة عام 1958. جميع تلك الأمكنة خالية تماماً اليوم من أى وثيقة تاريخية تتعلق بزمن الوحدة، والقائمون عليها لا يعرفون مصير تلك الأوراق. هل أتلفت فى عتمة الانقلابات العسكرية التى عصفت بسوريا منذ ذلك التاريخ أم انها فُقدت فى مستودعات الدولة؟ أو هل تم نقلها إلى مكان آمن، ضاع عنوانه مع مرور الزمن؟..
الكثير من تلك الوثائق حُرقت أو سُرقت فى الأيام الأولى لانقلاب عام 1961، وتمّ تهريب بعضها إلى مصر مع شخصيات عسكرية سورية قررت عدم البقاء والعيش فى دمشق فى زمن الانفصال، كقائد الجيش الأول الفريق جمال فيصل الذى غادر سوريا على متن طائرة المشير، ووزير الرئاسة أيام الوحدة جادو عز الدين، المقيم فى القاهرة منذ ذلك التاريخ، والمقدم عبد الحميد السراج، نائب الرئيس عبد الناصر الذى انتقل إلى مصر بعد هروبه من سجن المزة العسكري، وعاش فيها حتى وفاته فى أيلول 2013. جميع الوزراء العسكريين ذهبوا فوراً إلى مصر، جمال الصوفى وطعمة العودالله وأحمد حنيدى وأكرم الديري، ومعهم العقيد محمد الاستنبولى رئيس شعبة المخابرات الذى رُحل ترحيلاً، ولا نعرف تماماً ما هى الوثائق والأوراق التى اخرجت معهم. صدر يومها قرار رسمى من وزير الإعلام مصطفى البارودى بمنع عرض خطابات الرئيس المصرى المصورة على شاشات التليفزيون السوري، وبنقل أشرطتها فوراً إلى المستودعات للحفظ، ليتم مسحها بعد أيام قليلة وتسجيل برامج منوعة عليها، بحجة أن الجهات المصرية قطعت عن السوريين أشرطة التسجيل فى الساعات الأولى من الانفصال. مُسحت جميع التسجيلات الصوتية المتعلقة بالوحدة من إذاعة دمشق، وضم الإتلاف خطابات الرئيس السورى الراحل شكرى القوتلي، صانع الوحدة مع عبد الناصر وحامل لقب االمواطن العربى الأول. ضاع التسجيل الأصلى لوصول عبد الناصر إلى دمشق فى شباط 1958، والذى أظهر الحفاوة الرهيبة التى استُقبل بها «أبو خالد» فى عاصمة الأمويين، ولم يبق منه إلا بعض الثوانى المسجلة فى المؤسسة العامة للسينما حتى اليوم. وأخيراً تم تمزيق كل الصور وتحطيم التماثيل، واختفت كل الأوراق الرسمية التى تحمل توقيع جمال عبد الناصر،« من مراسيم وتعيينات ونقل ضباط وتسريح موظفين. بعد سنوات قليلة ظهر بعضها للبيع المتفرق فى محال «الأنتيكا» خلف الجامع الأموى الكبير فى مدينة دمشق القديمة. فى مجلس النواب السوري، حُزمت محاضر الجلسات القديمة، ومنها الجلسة التاريخية لإقرار الوحدة، وتلك الجلسة المشتركة التى تمت بحضور الرئيس أنور السادات عندما كان رئيساً لمجلس الأمة عام 1957، وقبل سنوات قليلة من اندلاع الحرب الحالية تم نقلها إلى مستودع فى غوطة دمشق، قضت عليه نيران المعارك منذ نحو أربع سنوات. الموضوع خطير ويستحق المتابعة، ليس فقط فيما يتعلق بالوحدة بل بكل التاريخ المشترك بين سوريا ومصر. أين هى مراسلات السوريين مع مصطفى النحاس باشا؟ أين هى مراسلات تأسيس جامعة الدول العربية أو جميع الأوراق والخرائط العسكرية والمراسلات السرية المتعلقة بالعمل المشترك بين الجيشين السورى والمصرى خلال حرب فلسطين عام 1948؟ أين محضر لقاء حسنى الزعيم، صانع الانقلاب السورى الأول، مع الملك فاروق فى نيسان 1949؟ ماذا عن علاقة حكام سوريا بالضباط الأحرار بعد ثورة 1952؟ ماذا عن المراسلات الأمنية المتعلقة بنشاط الإخوان المسلمين فى سوريا ومصر إثر محاولة اغتيال الرئيس عبد الناصر فى الإسكندرية أو الكم الهائل من الوثائق المتعلقة بتأميم القناة والعدوان الثلاثي؟.
الجواب، ببساطة، أنها لم تعد موجودة فى سوريا. ضاعت أو أتلفت أو تلفت، غير مهم. المهم أنها غير موجودة اليوم فى دمشق ولا نعرف مصيرها فى مصر. معظمها قد ضاع نتيجة الإهمال والفوضى المترافقة مع الانقلابات العسكرية المتتالية فى دمشق، وجاءت الحرب الأخيرة لتحصد ما تبقى من الأرشيف السورى، ومن المصادفة أن يكون ذلك فى نفس المدن السورية التى زارها عبد الناصر والتى تعرضت لخراب كبير فى السنوات الماضية، مثل حمص ودير الزور وحلب والحسكة والقامشلى ودرعا. يوجد بعض الأوراق المتبقية فى المكاتب الخاصة للقلة القليلة من المسئولين الأحياء المقيمين فى دمشق، كأمر سلاح الطيران فى زمن الوحدة اللواء وديع المقعبري، والقاضى عبد الله الخاني، أمين عام الرئاسة السورية فى الخمسينيات الذى شارك بمفاوضات الوحدة وعين سفيراً فى زمن الرئيس عبد الناصر، وأحمد عبد الكريم، الوزير المركزى للشئون البلدية والقروية فى الجمهورية العربية المتحدة، إضافة طبعاً لما تبقى من ضباط الانفصال، وعلى رأسهم قائد المجموعة المقدم عبد الكريم النحلاوي، المقيم خارج البلاد منذ عام 1963. بالرغم من الآراء المتضاربة حول تجربة الوحدة، التى تأتى ذكراها الستون بعد أسابيع قليلة، يجب الحفاظ على ما أمكن من أوراقها وأرشيفها، بتعاون مشترك بين سوريا ومصر، والأخذ بشكل علمى بشهادة من تبقى شاهداً حياً عنها، قبل فوات الأوان.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mohammed.mansy@yahoo.com
 
أين ذهب أرشيف عبد الناصر السورى؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع ومنتدبات ابو ريوف  :: المنــتديــات العامه :: منتدى همسات وخواطر-
انتقل الى: